#الحمل

مهنياً: لا يمكنك أن تنسى فضل من وقف إلى جانبك، بل حاول أن تكون وفياً ومخلصاً إلى أقصى حد، فقد تنقلب الامور رأساً على عقب.

عاطفياً: يدخل كوكب الزهرة إلى برج الميزان ليواجهك ويفتح صفحة جديدة في علاقتك العاطفية والشخصية الجيدة.

صحياً: إذا رغبت في جسم سليم، عليك أن تمارس الرياضة بوتيرة مستمرة ومتواصلة.


#الثور

مهنياً: يولد هذا اليوم بعض العدائية و التملكية في تصرفاتك، وتسلّط الأضواء على قدراتك الإبداعية والإنسانية.

عاطفياً: يدخل كوكب الزهرة إلى برج الميزان ويتحدث عن وضع عاطفي ملائم لإعادة النظر في استمرارية عزوبيتك.

صحياً: لا تضعف أمام المشكلات المهنية والعاطفية لئلا تؤثر سلباً في وضعك الصحي.


#الجوزاء

مهنياً: يسهل عليك الاتصالات، ويكون تحليلك للأوضاع صائباً إلا أن الفلك يطلب إليك ضبط الأعصاب وعدم الانفعال.

عاطفياً: القمر في الجوزاء يلتقي فينوس الذي يدخل برج الميزان، ما يضمن علاقة مميزة بالشريك والشعور براحة البال.

صحياً: شهر آب هو شهر النشاط والحركة والقيام بالمشاريع الترفيهية، استفد منه قدر الإمكان.


#السرطان

مهنياً: تحاول أن تتقرّب أكثر من الزملاء بغية أن تتفق معهم على الكثير من الأمور التي تعود بالفائدة على الجميع وعلى المجال المهني.

عاطفياً: راع ظروف الحبيب الحالية ولا تكن كثير التطلّب، وحاول أن تجعله يشعر بالانجذاب نحوك لكي تتمكن من معرفة ما يزعجه.

صحياً: استفد قدر الإمكان من أوقات فراغك وحاول القيام بمشاريع أو نشاطات ترفيهية.


 #الاسد

مهنياً: لا تضيع وقتك في تفاصيل لا تفيدك، وابتعد عن الجدال والخصام وعن إثارة النعرات والمشاكل في محيطك المهني.

عاطفياً: يكون تأثيرك نافذاً حتى لو تعاملت بمزاجية وقد تطلق أفكاراً جديدة تلاقي الترحيب من قبل الشريك ويساعدك على تنفيذها.

صحياً: تميل إلى الترفيه والخروج في سهرات مع الأصدقاء، هذا مفيد للوضع الصحي.


#العذراء

مهنياً: أطلب مساندة أشخاص يحملون إليك إيجابيات بشأن مستقبلك ويساهمون في تقدمك، ولا تتردد في التعبير عما يعتريك من مشاعر.‏

عاطفياً: ينتقل كوكب الزهرة إلى برج الميزان ما ما يولد بعض التفاؤل على الصعيد العاطفي، ويشير إلى تقدم في العلاقات الشخصية.

صحياً: حاول تطبيق الإرشادات الطبية المطلوبة منك بعد خضوعك لعملية ربط المعدة لتكون في أفضل حالاتك الصحية.


#الميزان

مهنياً: تكون علاقاتك مع الزملاء ممتازة، وهذا ما يدفع المحيط إلى تأييدك في كل خطواتك المهنية.

عاطفياً: تبحث شؤوناً حساسة تتعلق بالشريك، فحاول أن تلاطفه وتليّن طباعك معه، وسايره إلى أقصى حد لكي تكسبه.

صحياً: إيلاء العمل الاهتمام اللازم وممارسة الرياضة إلى جانبه أمر إيجابي بالنسبة إلى الصحة.


#العقرب

مهنياً: أجواء مهنية واعدة، وبانتظارك المزيد من الفرص المهمة التي تقدم لك عدداً من المشاريع الكبيرة التي تطمح إلى تنفيذها.

عاطفياً: الشريك على علاقة مباشرة بما يدور في بالك، فصارحه اليوم قبل الغد بحقيقة نياتك قبل فوات الأوان.

صحياً: العصبية والتهور الزائدان ليسا في مصلحتك الصحية، والهدوء هو مفتاح الحل لكل الأمور.


#القوس

مهنياً: تعرف تقدّماً وتطوّراً يحمّسانك لتكون رائداً في حقل اختصاصك، بغضّ النظر عن عمرك أو جنسك.

عاطفياً: يدخل الزهرة إلى برج الميزان حيث القمر أيضاً في الجوزاء، فيشكل معه طالعاً جيداً، ما يعد بآفاق عاطفية مميزة وبأحلام سعيدة.

صحياً: الاعتدال هو أفضل الحلول، لذا كن معتدلاً في كمية الطعام التي تتناولها يومياً.


#الجدي

مهنياً: تمارس صلاحياتك وتُذهل الكثيرين بحسن إدارتك الأمور وبالأفكار العملية التي تطرحها وتنفذها على نحو سهل ومقنع.

عاطفياً: يدخل الزهرة إلى برج الميزان ويسبب لك إشكالات على الصعيد العاطفي، ما يرتب بعض الهدوء والتنازلات والابتعاد عن النقاشات العاصفة.

صحياً: بإمكانك التخفيف من حدة العوامل الضاغطة عبر ممارسة الرياضة أو التنزه في أحضان الطبيعة.


#الدلو

مهنياً: تكون ماهراً بالأداء وبالقدرة على قلب الأمور لمصلحتك بعدما حولت أحد المشاريع الخاسرة إلى مشروع مربح عاد بفوائد كبيرة على مجالك المهني.

عاطفياً: تعيش قصة عاطفية رائعة وتتمتع بأوقاتك مع الشريك، وتقع تحت سحر أمر مفاجئ ينسيك ما حولك من هموم ومشكلات وقلق.

صحياً: حاول أن تنام على فراش صحي ووسادة مريحة لئلا تعرّض نفسك لآلام في الظهر والعنق.


 #الحوت

مهنياً: وضع مهني مناسب جداً يوحي بأرباح مالية أو بنجاح مهني، أو بصدفة أو مواجهة تجعلك تنتهي من المآسي السابقة.

عاطفياً: تخسر الرهان مع الشريك، لكن عليك التريث ثم انتظار عبور العاصفة لتنهض مجدداً وتنطلق نحو الأفضل.

صحياً: كن عنيداً ومتشبثاً بكل ما يعود عليك بالفائدة صحياً، وبرهن للجميع حسن قراراتك.