أبرز ما جاء في المؤتمر الصحفي للمتحدث باسم الخارجية الايرانية بهرام قاسمي:


- اميركا اخلت بالتزاماتها عبر خروجها من الاتفاق النووي


- ما تطرحه الولايات المتحدة ليس له أدنى صلة بالاتفاق النووي


- ايران تسعى لتكريس حقوقها عبر مختلف الآليات الدولية


- اتصالاتنا مع الاطراف الاوروبية مستمرة وهناك استشرافات ايجابية وخطوات الى امام


- اميركا تواصل سياساتها العدائية ضد ايران وهو ما يجعل الحوار معها غير ممكن


- معاونية الدبلوماسية الاقتصادية بوزارة الخارجية لا تقرر نيابة عن مؤسسات الدولة المعنية وانما تقديم التسهيلات


- السفير الفرنسي السابق في طهران يتولى حاليا مهمة المبعوث للرئيس ماكرون بشأن سوريا


- الايام القادمة ستشهد التزاما من قبل المؤسسات المختلفة في بلوغ الاهداف المنشودة


- اميركا وبعض الدول بدأت حربا نفسية ضد ايران


- استخدام مصطلح "الناتو العربي" خاطئ ولا يمكن منحه للدول التي تشارك فيه


- التحالفات ضد ايران ليست جديدة ومن بينها ما يسمى"الناتو العربي"