نفت وزارة الدفاع الروسية مقتل عسكريين روس في سوريا جرّاء انفجار سيارة مفخخة استهدفت تجمعاً لهم وذلك رداً على ما أعلنه تنظيم داعش الإرهابي


وجاء في بيان وزارة الدفاع الروسية يوم أمس الثلاثاء، أن ما نشره موقع "لينتارو" الإخباري نقلاً عن مصادر إعلامية لتنظيم داعش زعمت فيه مقتل عسكريين روس في سوريا نتيجة عملية إرهابية ما هو إلا كذب"


وأضاف: "جميع الجنود الروس على قيد الحياة وبصحة جيدة ويؤدون مهامهم كما هو مخطط له"، وأنه لا يوجد أي خسائر بين العسكريين الروس في دير الزور أو في أي منطقة في سوريا


يذكر أن وكالة "أعماق" التابعة لتنظيم داعش كانت قد أعلنت عن تفجير سيارة مفخخة بتجمع للجنود الروس في ريف درعا الغربي، أدى لمقتل 35 جندياً روسياً وإصابة 15 آخرين، وتدمير دبابتين وعدّة آليات.

جعفر علي