خط تماس

مثُل اليوم الممثل المسرحي زياد عيتاني أمام قاضي التحقيق العسكري الأول رياض أبو غيدا، حيث خضع للإستجواب على مدى ثلاث ساعات تمت خلالها مواجهته باعترافاته الأوليّة وبدَاتا الإتصالات الموجودة في الملف وبالرسوم التشبيهية للفتاة الاسرائيلية التي كان يتواصل معها.

وسيواصل أبو غيدا تحقيقاته في الملف عبر استدعاء عدد من الشهود الى جلسة يعقدها الاسبوع المقبل.  وكان عيتاني حضر التحقيق بجينز أزرق وكنزة بيضاء اللون دون أن يرتدي اللباس البرتقالي المخصص للشرطة العسكرية، وبدا مرتاحاً أكثر من الجلسة السابقة.

وأكد وكيل الدفاع عن عيتاني، المحامي صليبا الحاج أن التحقيقات جرت وفقا للأصول القانونية وستسكمل في جلسات لاحقة بعد سماع إفادات الشهود وإبراز بعض المستندات، مشيراً إلى أن معنويات عيتاني جيدة وحالته الصحة ايضًا.