قررت الولايات المتحدة الأمريكية سحب أكثر من 400 جندي من قواتها من سوريا

ويعمل الجيش الأمريكي في شرق سوريا على مساعدة قوات سوريا الديمقراطية "قسد" في حربها المزعومة ضد تنظيم داعش

ويقدم الامريكان بالإضافة إلى التدريب والسلاح والقصف المدفعي والصاروخي للمقاتلين الأكراد

ويأتي إعلان قوات التحالف الذي تقوده أمريكا بعد سيطرة قوات قسد على الرقة

حيث قال الجنرال جوناثان براغا مدير عمليات التحالف في بيان له "نسحب القوات القتالية لأن هذا امر منطقي الآن، لكننا مستمرون في مواصلة جهودنا لمساعدة الشركاء السوريين والعراقيين على الحفاظ على الأمن" بحسب تعبيره

وقالت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، يوم الاثنين، الماضي إن هناك 503 جنود أمريكيين فى سوريا.

ومع ذلك، فإن هذا الرقم كان أقل بكثير من أرقام التقرير الفصلي الأخير لمركز بيانات القوى الدفاعية، والتي أشارت إلى وجود 1723 جنديا بما فيهم 618 من مشاة البحرية الأمريكية.

يذكر أن معظم القوات الأمريكية فى سوريا متمركزة فى المناطق الشرقية والشمالية الشرقية التى تسيطر عليها القوات الكردية