خط تماس

تقدم عدد من المحامين بإخبار أمام القضاء اللبناني لوقف بث قناة النبأ السعودية المعارضة التي تبث من بيروت. وطلب المدعون في شكواهم وقف بث القناة التي تعمل الإساءة إلى علاقات لبنان الرسمية مع دول الخليج على حد تعبيرهم.

هذا وتم إحالة الشكوى من قبل النيابة العامة التمييزية إلى المراجع المختصة للمباشرة في التحقيق. ‏ويشمل الإدعاء على عدد من السعوديين الفارين من المملكة والمقيمين في لبنان ويعملون في القناة، ومنهم؛ السعوديان فؤاد ابراهيم وعباس الصادق.

وتعمل الجهات القضائية والأمنية اللبنانية على البدء بإجراءات التحقيق. وفي السياق يتساءل مراقبون عن ماهية الإجراءات التي ستتخذها القوى الأمنية بحق القناة في الوقت الذي يعمل فيه المسؤولون على تحييد لبنان عن صراعات المنطقة، وفقاً لوصفهم.

المصدر: ليبانون ديبايت