خط تماس

تناقلت حسابات سعودية بالإضافة إلى نشطاء على مواقع التواصل الإجتماعي، أنباء تفيد بالإفراج عن وزير الحرس الوطني السعودي السابق الأمير متعب بن عبدالله، الّذي تمّ توقيفه مع بعض الأمراء والوزراء والمسؤولين مطلع الشهر الجاري في قضايا تتعلّق بالفساد.

وأكدت النشطاء مغادرة الأمير متعب لفندق "الريتز كارلتون"، حيث يتمّ احتجاز الموقوفين في حملة الفساد بالسعودية، في حين لم يؤكد أو ينفي أي مصدر حكومي سعودي صحة هذه الأنباء حتى الساعة.

إلى ذلك  .. قالت الأميرة بسمة بنت عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود، ابنة العاهل السعودي الراحل وشقيقة الأمير، الذي كان معتقل في فندق الريتز كارلتون بالرياض، على خلفية قضايا فساد مزعومة؛ إن شقيقها قد أفرج عنه أخيراً ظهر اليوم.

كما قالت الأميرة نوف بنت عبدالله بن محمد آل سعود، وهي شقيقة زوجته على حسابها في موقع "تويتر"، "الحمد والفضل والمنة لله رب العالمين. دمت لنا سالماً يا أبو عبدالله".