خط تماس

بعد دخول أول كاميرا صحفية داخل جدران  فندق ريتز كارلتون الرياض والذي يحتجز عشرات الأمراء والوزراء، نفى أحد المسؤولين لمراسلة بي بي سي حدوث أي أعمال تعذيب.

وفي تقريرها ألمحت مراسلة بي بي سي إلى أنّ الموقوفين يتمتعون بحياة الـ 5 نجوم التي يشتهر بها هذا الفندق. وذكرت "بي بي سي" في تقريرها الثاني عن زيارة فريقها الصحفي للفندق، أن أفراد طاقمها سُمح لهم بالدخول إلى الفندق الذي لا يدخل أو يخرج من بوابته المعدنية السوداء بدون إذن رسمي، بصحبة رجال الشرطة خلال منتصف الليل.

وأشار التقرير إلى أن الموقوفين رفعوا قائمة أشياء وأمور يحتاجونها، منهم من طلب مدلكته الخاصة، وحلاقه الخاص، وحتى أنّ أحدهم أوصى بإضافة الكافيار الروسي على قائمة طعامه، وبحسب المسؤول السعودي "يوجد في الفندق موظفون يعملون على مدار الساعة لتقديم خدماتهم".

وقال المسؤول "نقدّم لهم الطعام الموجود في الفندق، لا نستطيع إحضار طعام آخر من الخارج". والتقرير المتلفز يظهر فيه أشخاص دون وجوه "فقد شددوا على أنه لا مجال لا لتصوير الوجوه، ولا المحادثات". وقد نشر حساب هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) على يوتيوب تقريراً مصوراً لمراسلة الشبكة من داخل الفندق الذي أصبح معتقلاً لأمراء ومسؤولين في الرياض.