خط تماس

تناقل أنصار داعش صوراً على تطبيقات الرسائل، تتضمن تهديدا بتنفيذ هجمات على أسواق عيد الميلاد في بريطانيا وفرنسا وألمانيا. وتظهر إحدى الصور رجلا مقنعا يرتدي زيا أسود، وأمامه سانتا كلوز راكعاً ومقيد اليدين، على خلفية شارع "ريجنت ستريت" في لندن.

وتحمل الصور رسالة باللغات الإنجليزية والفرنسية والألمانية تقول "قريبا في أعيادكم". وعرضت هذه الصور شركة BlackOps Cyber، المتخصصة في بحث الجزء المخفي من الإنترنت الذي يطلق عليه "داركنيت" (الشبكة المظلمة) وهي شبكة خاصة يتم الاتصال فيها فقط بين النظراء الموثوقين ويسمون أحياناً "أصدقاء" وذلك عبر ميثاق اتصالات ومنافذ غير مقياسية.

وقالت الشركة إن الصور ظهرت لأول مرة قبل أيام قليلة في مجموعة دردشة تسمى "جيش المجاهدين" ويبدو أنها مصممة من قبل مستخدم يدعى "الدكتور ألماني". وتظهر صورة أخرى يداً تمسك سكينا ملطخة بالدم، وسط سوق لعيد الميلاد بباريس، على خلفية برج إيفل الشهير.