خط تماس

قالت صحيفة حرييت التركية إن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان تحدث عن إمكانية إجراء اتصالات مستقبلية مع الرئيس السوري بشار الأسد تتعلق بمكافحة قوات حماية الشعب الكردي التي تصنفها أنقرة منظمة إرهابية.

وأوضحت الصحيفة أن أردوغان قال: "أياً كانت الأمور التي ستحدث غداً فإن كل شيء يرتبط بالظروف ولا يجوز التحدث عن رفض قطعي.. أبواب السياسة تبقى دائما مفتوحة حتى آخر لحظة".

ولفت الرئيس التركي إلى أن بلاده "لم تبادر حتى الآن للاتصال بالأسد بما في ذلك عبر وسطاء" لكنه في الوقت ذاته قال إن بلاده "تدرك مدى حساسية موضوع المليشيات الكردية بالنسبة لتركيا والمعلومات التي وصلت إليه عن أن الأسد لم يرغب بمشاركة تلك المليشيات في المفاوضات".

 ووجه أردوغان بحسب الصحيفة انتقادات إلى الولايات المتحدة بعد زيادة تواجدها العسكري في سوريا واتهمها بتزويد القوات الكردية هناك بالسلاح والكوادر. وتساءل: "ما هي خططهم؟ ماذا يريدون أن يفعلوا؟ دعونا نستمع لهم".