خط تماس

نشر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون على صفحته في فيسبوك مقطع فيديو يجمعه مع أسرة الحريري أثناء استقباله لهم في قصر الإليزيه. ماكرون يظهر في الفيديو وهو بجانب ابن سعد الحريري، ويستدعي ضابط التنسيق في القصر الرئاسي ليقدم له ابن الحريري الذي سبق له أن كان طالباً بإحدى المدارس العسكرية في بريطانيا ليجري التعارف بينهما.

الفيديو الذي شوهد عشرات آلاف المرات، يطلب فيه ماكرون من الضابط الفرنسي أن ينسق مع ابن الحريري ليجد له فرصة للتدريب في المدرسة العسكرية سان سير، أرقى وأشهر المدارس العسكرية في فرنسا والتي تخرج منها جل القيادات العسكرية العليا في البلاد.

ليتم الإتفاق على أن يجدوا لابن الحريري فرصة ليمضي يومين في المدرسة الراقية أثناء عطلته من جامعة جورج تاون بواشنطن. ماكرون علق على مقطع الفيديو بالقول إن فرنسا تولي أهمية خاصة لاستقرار لبنان نظراً لعمق العلاقات الثنائية بين البلدين.