خط تماس

انتقد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان تصريحات ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، بشأن الإسلام المعتدل. ووفقا لصحيفة "حرييت التركية"، قال أردوغان إنه ليس هناك ما يسمى "الإسلام المعتدل" أو "الإسلام غير المعتدل"، بل إنه "إسلام واحد"، وذلك بعد تصريح ولي العهد السعودي عن إعادة السعودية إلى "الإسلام الوسطي المعتدل".

وأضاف الرئيس التركي، وذلك في كلمة له خلال حفل في ختام دورة تدريبية للنساء نظمتها وزارة الأسرة والسياسات الاجتماعية بالتعاون مع منظمة العالم الإسلامي: "الآن، ربما الشخص الذي يستخدم هذا التعبير قد يقول في نفسه إن هذا المصطلح له. أقول له: لا، هذا المصطلح ليس من ابتكارك، فمن أطلق مصطلح الإسلام المعتدل هم الغرب".

وانتقد أردوغان منع قيادة النساء للسيارات في السعودية، وهو الحظر الذي قررت المملكة رفعه، ونقلت الصحيفة عن أردوغان قوله: "أنت تتحدث عن إسلام معتدل بينما لا تسمح للنساء بقيادة السيارات، لا توجد قيود في الإسلام تمنع النساء من قيادة السيارات".

واعتبر أردوغان أن "المشكلات التي تقف عائقا أمام انخراط المرأة في جميع مجالات الحياة، لا تنبع من الإسلام وإنما من العادات والتقاليد المتأصلة والراسخة في المجتمعات على مدى قرون".