خط تماس

تحدّث الناطق باسم الجيش الإسرائيلي عن إسقاط طائرة من دون طيار فوق مرتفعات الجولان السوري المحتل. وبحسب المتحدث فإنّ الطائرة تمّ إسقاطها بواسطة منظومة باتريوت "بعد اقترابها من المجال الجوي لإسرائيل على الحدود في هضبة الجولان".

وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أنّ الطائرة كانت قادمة من الأراضي السورية وتمّ إسقاطها بصاروخ باتريوت أطلق من صفد. في حين نقلت رويترز عن متحدث عسكري باسم جيش الاحتلال أنّ الطائرة التي تمّ إسقاطها هي طائرة "روسية الصنع".

وبحسب القناة العاشرة فإنّ الجيش الإسرائيلي اعترض طائرة مجهولة الهوية ونشرت مقطعاً مصوراً يظهر دخاناً أبيض في السماء لما قيل إنه اعتراض للطائرة. ورجّح مراسل القناة العاشرة "أور هيلر" أن تكون الطائرة تابعة للجيش السوري مؤكداً أنها لم تعبر الحدود السورية الفلسطينية وأن البحث حالياً يتركز فيما إذا كانت الطائرة تجمع معلومات استخبارية في "المناطق الإسرائيلية أو مناطق الجماعات المسلحة المتواجدة في المنطقة" على حدّ قوله.