خط تماس

ذكرت صحيفة "سبق" السعودية بأن الجهات المعنية في المملكة وتنفيذاً لتوجيهات الملك سلمان بن عبدالعزيز شرعت بإيقاف عدد من كبار المسؤولين ورجال الأعمال المعروفين بتهم مختلفة.

ووفقاً لمعلومات "سبق" فإنه جرى إيقاف رجل الأعمال الشهير الأمير "الوليد بن طلال" في قضايا تتعلق بغسيل للأموال، وأيضاً  الأمير "ت . ن" بتهمة توقيع صفقات سلاح غير نظامية وصفقات في مصلحة الأرصاد والبيئة ، إضافة إلى إيقاف الأمير "و . ط" في قضايا غسيل للأموال، وإيقاف الأمير "م .ع" بتهم اختلاسات وصفقات وهمية وترسية عقود على شركات تابعة له، إضافة إلى صفقات سلاح في وزارته.

وتابعت الصجيفة بأنه تم أيضاً إيقاف عادل فقية وزير الإقتصاد والتخطيط بتهم الفساد وقبول الرشاوي وسيول جدة، كما تم إيقاف "خ، ت" رئيس الديوان الملكي السابق بتهم الفساد وأخذ الرشاوي.

ومن بين الأشخاص الذين تم إيقافهم أيضاً الأمير "ت ع ع" أمير الرياض السابق بتهم فساد محلية ودولية، وتوقيف رجل الأعمال المعروف "ص. ك" وأبنائه "ع و م" بتهم الفساد وتقديم الرشوة، وايقاف محافط هيئة الاستثمار السابق "ع د" بعدة تتهم تتعلق بالفساد والتلاعب في أوراق المدن الاقتصادية، ووزير المالية السابق "أ .ع " بتهم الفساد وقبول الرشاوي في عدة مواضيع من ضمنها توسعة الحرم الشريف.

وكان أمر ملكي قد صدر بتشكيل لجنة عليا برئاسة ولي العهد وعضوية رئيس هيئة الرقابة والتحقيق ورئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد ورئيس ديوان المراقبة العامة، والنائب العام، ورئيس أمن الدولة.