خط تماس

طالبت الإعلامية السعودية "نادين البدير" بمساواة النساء مع الرجال في الصلاة. وقالت “البدير” في تدوينات لها عبر حسابها بموقع التدوين المصغر "تويتر" قبل أن تحذفها: "من التطور الديني أن نقف في الصلاة مع الرجال وأمامهم وليس في مؤخرة الصفوف.. الإسلام دين المساواة".

وفي ردها على أحد المغردين حول إن كان هذا رأيها أم رأي أحد علماء الدين، قالت "البدير": "بعد فترة بسيطة سيكون رأي (علماء) الدين".

الأمر الغريب الذي أظهره رد "البدير" حول موقف علماء الدين من الأمر، يعكس مدى اقتناع السعوديين أنفسهم بأن غالبية من يوصفوا بالعلماء وعلى رأسهم "هيئة كبار العلماء" ليسوا إلا أدوات بيد الحاكم تحلل وتحرم كما يريد الحاكم. وسبق أن ظهر الأمر جليا حين الإعلان عن قرار الملك سلمان بن عبد العزيز بالسماح للنساء بقيادة السيارة.