خط تماس

قالت مصادر إعلامية لبنانية اليوم الخميس إن أحد أبرز المطلوبين للدولة اللبنانية على خلفية قضايا تتعلق بـ"الإرهاب"، غادر مخيم عين الحلوة للاجئين الفلسطينيين جنوبي البلاد باتجاه الأراضي السورية.

ونقل موقع "لبنان24" الإخباري عن مصادر لبنانية قولها إن المطلوب شادي المولوي "فرّ من مخيم عين الحلوة يوم أمس (الأربعاء) واتجه إلى سوريا"، وأضاف أنه قام بتسجيل فيديو يوضح فيه طريقة خروجه من المخيم والأسباب التي دفعته إلى ذلك.

وتتهم السلطات اللبنانية المولي بشن هجمات على الجيش اللبناني، وبخوض معارك عنيفة في مدينة طرابلس، فيما عرف بمواجهات جبل محسن والتبانة والتي خلفت عشرات القتلى والجرحى على مدار سنوات.