خط تماس

نشر المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي "أفيخاي أدرعي" صورةً، ادّعى فيها أنّها تعود "لمنير علي نعيم شعيتو"، الملقب بالحاج هاشم، وهو القائد العسكري لـ"حزب الله" في جنوب سوريا، بحسب زعمه.

وأضاف أدرعي: "الحاج هاشم القائد العسكري لحزب الله في جنوب سوريا، والقائم بأعمال إيران في الجولان والسؤال لهذا الحزب، أين مصالح لبنان؟".

ويأتي نشر هذه الصورة للحاج هشام في الوقت الذي يتم الحديث في الصحف الإسرائيلية عن أنّ أي حرب إسرائيلية مقبلة مع "حزب الله" ستكون على جبهتين، الجبهة الجنوبية للبنان والجنوبية لسوريا.

والجدير ذكره أنّ إسرائيل تتخوّف من جبهة الجولان، خصوصًا بعدما رفضت روسيا طلبًا إسرائيليًا، بإقامة منطقة عازلة مساحتها 60 كيلومتراً بين مرتفعات الجولان وأي مجموعات مدعومة من إيران في سوريا، وذكرت صحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية أن "موسكو وعدت فقط بأن المقاتلين لن يقتربوا من إسرائيل وسوف يكونوا بعيدين عنها بخمسة كيلومترات".