خط تماس

أكدت مصادرٌ اعلامية أن دورية تابعة للقوات البحرية في الجيش اللبناني توجّهت على متن مركب عسكري من مرفأ صور باتجاه رأس الناقورة بصور، وذلك على خلفية وجود معلومات تفيدُ برمي أجسام مشبوهة من قبل جيش الإحتلال الإسرائيلي في مياه البحر عند رأس الناقورة.

ولفت المصادر إلى أنّه "تبيّن فيما بعد أنّ الأجسام الغريبة العائمة على وجه المياه الّتي عُثر عليها قبالة رأس الناقورة بصور، هي عبارة عن بالونات تستخدم لتحديد النقاط، خالية من أي مواد مشبوهة".

المصدر: النشرة