خط تماس

علّقت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية على رصد الولايات المتحدة 12 مليون دولار لمن يُدلي بمعلومات تفضي الى القبض على القائدين في "حزب الله" طلال حمية و فؤاد شكر. ونقلت عن مسؤول في الخارجية الأميركية قوله إنّ "بلاده تعتقد أنّ القائدين يخطّطان لتنفيذ هجمات داخل الولايات المتحدة"، على حد تعبيره.

من جانبها، نشرت صحيفة "هآرتس" بعض المعلومات عن القائدين البارزين في حزب الله، وقالت إنّ "حمية" كان نائب القائد عماد مغنية الذي استشهد في سوريا عام 2008 والذي ترجع التقارير الأجنبية اغتياله من قبل إسرائيل. والآن يُشرف "حمية" على تنفيذ العمليات خارج لبنان، وكان قد زار العراق، حيثُ تواصل مع عدد من القيادات هناك.

وتتابع الصحافة الإسرائيلية، بالقول إن "فؤاد شُكر" حلّ مكان القيادي "مصطفى بدر الدين"، الذي استشهد في العام 2016، وتشير الصحافة الإسرائيلية إلى أن "شكر"  لعب دورًا مهمًا في التفجير الذي استهدف قوات مشاة أميركية في بيروت عام 1983. حيث كانت الثكنة الأميركية قد استهدفت عند الساعة السادسة 6:22 صباحًا، بشحنة مفخّخة تحمل 10 أطنان من المتفجّرات ما أدّى الى مقتل 241 شخصًا، وبعد دقائق قُتل 58 جنديًا فرنسيًا باستهداف قاعدتهم في الرملة البيضا.

المصدر: لبنان 24