رفضاً منهم لإستفتاء كردستان ... خرج ألافُ العراقيين في تظاهرة سنية شيعية مسيحية، وذلك تلبية للدعوة التي وجهها الأمين العام لحركة "بابليون" القائد المسيحي في الحشد الشعبي "ريان الكلداني" إلى أهالي نينوى، للتعبير عن رأيهم ورفض المساعي الكردية للإنفصال عن العراق.

وخلال التظاهرة وجه الأمين العام لحركة بابليون رسالة إلى أهالي نينوى الذين لبوا نداء بابليون، حيث توجه بالشكر إلى هؤلاء الذين وقفوا وقفة عز لنينوى والعراق، مشيراً إلى أن التاريخ سيسجل "أن مجموعة من الشرفاء وقفت وقالت لا، يوم التفت كل قوى الأعادي لتنزع بالسياسة ما حررناه بالدم".

 و شدد "الكلداني" على أبرز المطالب التي يسعون إلى تحقيقها من خلال التظاهرة اليوم وهي:  

1-الغاء الاستفتاء

2-خروج البيشمركة من بعض مناطق نينوى وتسليمها إلى الحكومة المحلية

3-منع دخول صندوق الاستفتاء  إلى بعض مناطق نينوى المسيطر عليه من قبل الحزب الديمقراطي الكردستاني


وختم الأمين العام لحركة "بابليون"  كلامه بالتأكيد على أن ما تم الدفاع عنه بالدم لن يتم تسليمه بالسياسة