أكد نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي ابو مهدي المهندس، امتلاك الحشد صوراً ووثائق تثبت هبوط طائرات أميركية في مناطق "داعش"، فيما أشار إلى انه لولا العراقيين الذين يقاتلون ب‍سوريا لسقطت الدولة السورية.

ونقلت قناة "العالم" عن المهندس قوله:

"لدينا صور وافلام ووثائق تبين هبوط الطائرات الاميركية في المناطق التي يسيطر عليها داعش"، وأشار الى أن "تلعفر مطوقة بدرجة 360، وننتظر الاوامر لاقتحامها الى جانب القوات العراقية".

وبحول الشأن السوري، اكد المهندس أن "العراقيين الذين يقاتلون في سوريا متواجدون منذ الازمة السورية"، لافتا الى انه "لولاهم لسقطت الدولة السورية، ولاستخدم داعش طائرات واسلحة الجيش السوري في حربهم ضد العراق".

وتابع المهندس:

 إن "الحشد لم يتقدم في الاراضي السورية ابدا"، موضحا انه "يعالج مواقع داعش داخل الاراضي السورية بواسطة المدافع والكاتيوشا".