نشر الفنان العراقي كاظم الساهر تسجيل صوتي له، عبر صفحته الرسمية على موقع "فيسبوك"، يكشف من خلاله حقيقة منعه دخول الكويت، ويرد على الهجمة التي تعرض لها مؤخرًا.

وقال الساهر:  "إن الهجمة والاتهامات التي يتعرض لها، مصدرها أشخاص قليلون لا يتجاوز عددهم أصابع اليد الواحدة، تحركهم الغيرة والحقد والحسد"، على حد تعبيره. وتقدم الساهر بالشكر لجمهوره الكويتي والعراقي، "لوقفتهم الرائعة والكبيرة ضد ادعاءات وافتراءات كاذبة وسخيفة، قوبلت بالرفض من الشارع الكويتي والعراقي معا".

كما أكد على أنه "لم يتغير منذ دخوله الفن، ولا اهتمامات لديه سوى الفن الجميل ونشر الصفاء والسلام والمحبة والود والفرح، وأنه لا شأن له بالسياسة"، موضحاً أنه يقدر "المعاناة الكبيرة التي تعرض لها الشعب الكويتي بعد الغزو”، كما أن “الشعب العراقي دفع ثمن هذه الفعلة وواجه ظروفًا قاسيًة بسبب الحروب والحصار".

جاء ذلك بعد الهجمة التي تعرض لها مؤخرًا على مواقع التواصل الاجتماعي، على خلفية الشائعات التي انتشرت بشأن سفره للغناء بالكويت بعد غياب دام 28 عامًا، والمطالبات بمنعه من دخولها بسبب دعمه لنظام الرئيس الراحل صدام حسين.